حركة جمهورية قرطاج سوف نجد حلا أو سنصنع واحدا
مستجدات
 انتداب الهيئة القانونية للحركة للحصول على تأشيرة عمل الحزب الميداني نوفمبر 2017: تم انتداب مجموعة من المحامين بالعاصمة تونس لبدء إجراءات الحصول على التأشيرة الحزبية للحركة ودخول الساحة السياسية ميدانيا وبشكل نهائي. وقد تم مؤخرا توكيل المهام القانونية إلى الأستاذة إيناس بن فريحة...
 فترة التأسيس النهائية مع حلول أكتوبر 2017 أصبح للحركة عدد جيد جدا من المتابعين من كل أرجاء الجمهورية ومع تدهور الأوضاع أكثر فأكثر في البلاد والتأكد التام من فشل الكثير من الأحزاب الأخرى في كسر المنظومة النمطية والإصلاح، أصبح من الواجب...
 النشاط السياسي خلال فترة ما قبل 2017 قام أعضاء الحركة بعدد من الأنشطة السياسية، الثقافية، التجارية، وغيرها من دون الدخول إلى الساحة كحزب سياسي. من هذه الأنشطة نجد حملات لتحرير الاقتصاد الإلكتروني، حملات ضد الجهويات وكل أنواع التمييز بين المواطنين، وغيرها...
 غياب الحركة عن الساحة السياسية التونسية لأسباب إستراتيجية إثر الأحداث السياسية التي وقعت في تونس بين سنة 2012 و 2014 وما اعتبرته الحركة نوعا من "الفوضى السياسية المدروسة مسبقا"، تم إتخاذ قرار تأخير دخول الساحة السياسية كحزب لأسباب إستراتيجية بحتة...
 أول ظهور لحركة جمهورية قرطاج في الصحافة المسموعة ديسمبر 2012: منشئ الحركة السيد كريم مختار والسيد سليمان زوقاري (من أول شباب الحركة) ينزلان ضيفان على إذاعة تونس الدولية في أول ظهور إعلامي للحركة. تم إجراء الحوار باللغة الإنجليزية مع الإعلامي عدنان الشواشي.
 أول ظهور لحركة جمهورية قرطاج في الصحافة المكتوبة سنة 2012: قدمت جريدة الصريح، عن طريق الصحفي وليد أحمد، مقالا قصيرا تحدثت فيه عن حركة جمهورية قرطاج وقدمت لقرائها لمحة عن منشئها السيد كريم مختار.
 تطور الأفكار ذات المرجعية القرطاجية وتحولهم إلى حركة بين سنة 2010 وسنة 2012 شرع مؤسس الحركة في تطوير مجموعة من الأفكار والتصورات إلى مشروع حركة سياسية ثم بدأ عملية البحث المعمقة في تأثير تاريخ قرطاج القديمة المدون من طرف روما على تونس الحديثة والمستقبلية...
 نشأة فكرة حركة جمهورية قرطاج ولدت فكرة هذه الحركة في مخيلة العديد من أبناء هذا الوطن، بما في ذلك مؤسسها كريم مختار خلال التسعينات عندما كان طفلا ثم مراهقا يطالع كتابات تتحدث عن تاريخ قرطاج وشخصيات شمال إفريقية مثل حاميلقار، حنبعل، يوغرطة، ...
للحصول على مجلة الحركة الإلكترونية والإطلاع على كل المستجدات أولا بأول
حركة جمهورية قرطاج سوف نجد حلا ، أو سنصنع واحدا.