حركة جمهورية قرطاج سوف نجد حلا أو سنصنع واحدا
لماذا قرطاج؟

حركة جمهورية قرطاج هي حركة إصلاحية تستند على مجموعة من الحقائق التاريخية التي نتخذها مرجعا فكريا وقدوة رئيسية، من هذه العوامل:

 

  • جمهورية قرطاج القديمة هي أول جمهورية تأسست في تاريخ العالم وبالتالي إخترنا هذا الإسم للتأكيد على أن "تونس" هي إمتداد لجمهورية قرطاج القديمة والتأكيد على فكرة أن وطننا عمره ثلاثة آلاف سنة وليس أقل من ذلك.
  • جمهورية قرطاج القديمة كانت تمثل أفضل نظام ديمقراطي في العالم بشهادة أعظم المؤرخين والفلاسفة القدامى. تسعى حركتنا هذه إلى المساهمة في إعادة تأسيس جمهورية ديمقراطية حقيقية لكل مواطن فيها الحق في أن يشعر بالفخر والاعتزاز وأن يسمع صوته ويعمل فيها نواب الشعب على تقديم مهامهم على أفضل وجه.
  • شهدت جمهورية قرطاج القديمة ازدهارا إقتصاديا وتجاريا كبيرا جعل منها أغنى دولة في البحر المتوسط، مما يتفق وأهداف الحزب الرئيسية.
  • شهدت جمهورية قرطاج القديمة ازدهارا علميا وتقنيا وصناعيا كبيرا جعل منها دولة رائدة في البحر المتوسط، مما يتفق وأهداف الحزب الرئيسية.
  • عرفت جمهورية قرطاج القديمة تعايشا وانسجاما بين جميع فئات وطبقات الشعب حيث كان الجميع يكنون الولاء للوطن أولا، مما يتفق وأهداف الحزب الرئيسية.
قرطاج التي نؤمن بها قرطاج التي نؤمن بها تتعدى فكرة الإنتماء إلى الأرض إلى مجال أرحب وهو الانتماء إلى منظومة فكرية ثقافية أخلاقية كاملة أساسها العمل والإبداع والتفتح على العالم وتطوير المجتمع إلى فضاء يقبل التعددية ويتعامل معها على أساس أنها مقوم ثراء هام وضروري للتقدم. مجتمع صاحب هوية وطنية راسخة ولكن في الآن نفسه غير إنطوائي. لو كانت قرطاج أرضا فحسب لما توسعت يوما لتضع راياتها في أوروبا وسواحل إفريقيا لمئات السنين ولما وصلت إلى القارة الأمريكية قبل الجميع.
مشروع إعادة كتابة تاريخ قرطاج... ومستقبلها قرطاج الجمهورية هي ربما الحضارة الأكثر تهميشا (وغموضا) من طرف العالم المعاصر لأن تاريخها المتداول حاليا مدون من طرف أعداءها القدامى، خاصة روما، الذين تعمدوا تزوير كل الحقائق لغايات سياسية وعنصرية. حركة جمهورية قرطاج تريد العمل على إعادة الأمور إلى نصابها وملء الفراغ الذي حاولت ولا تزال قوى أجنبية ملئه بما طاب لها من أكاذيب من خلال إصلاح الرواية التاريخية المزورة وإدماج رواية تاريخية أكثر منطقية في برامجنا التعليمية...
للحصول على مجلة الحركة الإلكترونية والإطلاع على كل المستجدات أولا بأول
حركة جمهورية قرطاج سوف نجد حلا ، أو سنصنع واحدا.