مكتبة قرطاج

Comments · 283 Views

بقلم: كريم مختار
2017

كيف يقولولك "اليونانيين هوما إلي كتبوا الكتب وخلقوا الفلسفة والتفكير" (وكأنو الشعوب والحضارات الأخرى كيما السومريين والبابليين والكنعانيين والصينيين في الشرق ومصر وقرطاج في إفريقيا مثلا كانوا ما عندهمش مخاخ في روسهم علما وإنهم الكلهم جاوا قبل ما تولي فما حاجة إسمها يونان أصلا).. تنجم تذكرهم بأبسط حاجة وهي المكتبات الضخمة القديمة وتقلهم:
ـ عام 335 ق.م حرق الإسكندر الأكبر مكتبة برسيبولس، إلي كان فيها حوالي 10000 مخطوطة.
ـ عام 270 ق.م الإمبراطور الصيني تسي شن هوانغ حرق الكتب العلمية والتاريخيّة الصينيّة، حوالي 100000 مخطوطة.
ـ عام 146 ق.م. روما والنوميديين المنشقين حرقوا (وخاصة سرقوا وبدلوا أسماء الكتاب إلى أسماء أجنبية) مكتبة قرطاج التي كانت تضم على الأقل 500000 مخطوطة بنار قعدت لاهبة 17 يوم كاملين (أكبر مكتبة في تاريخ "ما قبل الميلاد" على الإطلاق)
- مكتبة بيرغاموس Pergamos تحرقت زادة في آسيا الصغرى وكان فيها حوالي 200000مخطوطة.
ـ في عام 48 ق.م، يوليوس قيصر حرق مكتبة الإسكندريّة إلي كان فيها حوالي 40000 مخطوطة ويقولوا إلي المخطوطات هذي حرقوها باش سخنوا بيها الحمامات والمراحيض متع روما.
الخلاصة: الكتب إلي خلاوهم اليونانيين والرومان ونعرفوهم اليوم ما يجيوش حتى 1% من الخزان المعرفي الإنساني متع الكتب إلي تحرقت.
--
كريم مختار ، 2017
Comments